إيمان القلوب    


تغذيات RSS

الأخبار
أخبار العالم الإسلامى
رئيس الهيئة الشرعية يحثُّ مرسي على معاقبة المتطاولين
رئيس الهيئة الشرعية يحثُّ مرسي على معاقبة المتطاولين
رئيس الهيئة الشرعية يحثُّ مرسي على معاقبة المتطاولين
08-09-2012 06:44 PM
أدان رئيس الهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح الدكتور علي السالوس الإهانات الموجهة لرئيس الجمهورية المصري الدكتور محمد مرسي، مشيرًا إلى أن الإساءة إلى رئيس الدولة يسيء إلى الدولة ذاتها.

وقال الدكتور علي السالوس: إن قرارات الرئيس الأخيرة كانت موفقة، ولكنها في الوقت نفسه غير كافية، مرجعًا ذلك إلى وجود من صدرت عنهم تصريجات واتهامات مجرمة قانونًا.

ودعا رئيس الهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح الدكتور مرسي إلى ملاحقة هؤلاء المسيئين قانونيًّا حتى يكونوا عبرة لأمثالهم ولينالوا العقوبة الرادعة.

وأوضح الدكتور السالوس أن الهيئة الشرعية تؤيد قرارات الرئيس الخاصة بتصحيح الأوضاع داخل الرئاسة وخارجها.

وفيما يلي نص تصريحات رئيس الهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:
فإن التطاول على رئيس الدولة يسيء إلى الدولة نفسها التي اختارته رئيسًا، ولذلك نرى أن القرارات الأخيرة التي اتخذها الدكتور محمد مرسي رئيس الدولة كانت قرارات موفقة بحمد الله تعالى، وربما تكون غير كافية، فهناك من صدر عنهم تصريحات وأقوال واتهامات يعاقب عليها القانون، لهذا نرجو متابعة هؤلاء قانونيًّا حتى يعتبر غيرهم وحتى ينالوا جزاءهم.

كما نؤيد القرارات التي اتخذها سيادته لتصحيح الأوضاع في داخل الرئاسة مثل إقالة قائد الحرس الجمهوري، وفي خارجها مثل إقالة رئيس المخابرات وقائد الشرطة العسكرية ومحافظ شمال سيناء.

ومن المؤسف حقًّا الاعتداء على رئيس الوزراء، ذلك الرجل المهذب الذي لم يُعلم عنه أي إساءة لأحد، والذين اعتدوا عليه إنما أرادوا الاعتداء على رمز من رموز الدولة، فكيف لا يقدمون إلى المحاكمة على الرغم من جريمتهم النكراء؟!
نسأل الله تعالى أن يؤيد ولي أمرنا وأن يوفقه لما يحب ويرضى، وأن يُهيئ له البطانة الصالحة التي تعينه على الخير وتحثه عليه، والحمد لله رب العالمين.

جدير بالذكر أن "الهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح" كانت قد أصدرت بيانًا جاء فيه أن هجوم رفح الذي أوقع 16 قتيلاً من جنود مصر، "قد تجاوز كل الخطوط الحمراء"، مطالبةً الرئيس محمد مرسي بـ"أن يواجه بكل حسم هذه المحاولات المجرمة لإثارة الفتن والقلاقل في البلاد".

وقالت الهيئة في بيانها بشأن هجوم رفح: "هذا العدوان الآثم الذي يقف خلفه أعداء مصر في الخارج والداخل قد تجاوز كل الخطوط الحمراء، دبَّر له أقوام أَعْمَتْهم المصالح، وأغوتهم المطامع، لا يقيمون لأمن البلاد وزنًا ولا يراعون للدماء حرمة".

وأوضحت أن فلول النظام السابق لا تزال "منذ قيام الثورة وحتى اليوم تعمل جاهدة على إفشال الثورة وإعاقة مسيرتها؛ تارة بافتعال الأزمات، وتارة بإشعال الحرائق في الأماكن الحيوية والمؤثرة، وتارة بإثارة الفتن بين أفراد الوطن وأصحاب المطالب والحاجات، تصحب هذا كله حملة إعلامية فاسدة تعمد إلى تشويه صورة المصلحين والمخلصين من أبناء هذا الوطن، متجاوزة بذلك كل حدود الأدب بألفاظ وتعبيرات يعاقب عليها القانون".

وألمحت الهيئة إلى أنها تدرك حجم المسئولية الملقاة على عاتق رئيس الجمهورية وعلى عاتق الحكومة الجديدة، لكنها مع ذلك ناشدت الرئيس "أن يواجه بكل حسم هذه المحاولات المجرمة لإثارة الفتن والقلاقل في البلاد".


المصدر: مفكرة الاسلام

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 439


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في linkedin
  • أضف محتوى في yahoo
  • أضف محتوى في live
  • أضف محتوى في myspace
  • أضف محتوى في friendfeed
  • أضف محتوى في reddit
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon



تقييم
2.07/10 (52 صوت)

محتويات مشابهة

الاكثر مشاهدةً/ق

محتويات مشابهة/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر تفاعلاً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.