إيمان القلوب    


تغذيات RSS

الأخبار
أخبار العالم الإسلامى
نفق جديد يخترق مدينة سلوان باتجاه القدس
نفق جديد يخترق مدينة سلوان باتجاه القدس
نفق جديد يخترق مدينة سلوان باتجاه القدس
05-31-2007 06:40 AM
منى جبران–القدس /


اكتشف في الآونة الأخيرة نفق في طور الإنشاء يمتد من منطقة سلوان باتجاه أسوار القدس العتيقة على مقربة من باب الأسباط وباب المغاربة.


ويبلغ طول النفق قرابة كيلومتر في أعماق أراضي مدينة سلوان العربية التي تعتبر ذات أهمية بالغة بالنسبة لليهود، إذ يعتبرونها مدينة داود المقدسة حسب إيمانهم.


وتمنع الشركات الإسرائيلية العاملة في النفق الزوار من الاقتراب من مكان العمل وتحيطه بسرية تامة لضمان استمرارية العمل فيه بدون إزعاج أو احتجاج من قبل الفلسطينيين أو العرب أو المسلمين بشكل عام.


ولوحظ أن هذا النفق يبدأ من باب حفرة ضيق نسبيا أشبه ما يكون بباب كنيسة المهد في بيت لحم، ومن ثم ينزل إلى الأسفل لمسافة تبلغ ثلاثة أمتار تقريبا.


في طور الإنشاء
ويتم النزول إلى هذا النفق بواسطة الحبال، لأنه في طور الإنشاء وما تزال تتناثر الأتربة على جانبيه ولا إضاءة فيه وليس جاهزا بعد لاستقبال الزوار والسياح.


ويمتد النفق بين الصخور باتجاه الشمال الغربي بشكل متعرج لمسافات طويلة، ولا يستطيع المرء الوصول إلى نهايته لصعوبة التنفس، والعمال الإسرائيليون فيه يستخدمون أنابيب الأكسيجين للتنفس.


ويختلف هذا النفق عن الأنفاق الأخرى المنتشرة بأعماق الأراضي تحت القدس القديمة، في كونه يمتد من خارج البلدة القديمة لمسافة بعيدة نسبيا عنها، ويختلف عن غيره لأنه يتعرج تحت الأرض في منعطفات تضيق أحيانا وتتسع أخرى.


ويرى المراقبون خاصة علماء الجيولوجيا أن هذا النفق ربما يكون قديما، وقد اكتشفته إسرائيل وتحاول إعادة فتحه لتحكم سيطرتها على القدس الغربية وما يحيط بها من أحياء عربية.


خطر كبير
ويضيف الجيولوجيون أن هذا النفق يشكل خطرا كبيرا على العمارات والبيوت والمقدسات التي لوحظ في بعضها التشقق والتصدع، ويحذرون من احتمال هدمها وخاصة البيوت الملاصقة للحرم القدسي الشريف الذي تنتشر تحته العديد من الأنفاق.


ويبدو أن إسرائيل تستغل غياب الانفراج السياسي مع السلطة الفلسطينية لتحكم سياسة تهويد المدينة المقدسة وطمس معالمها وحفر أكبر عدد ممكن من الأنفاق تحتها.


وتخصص إسرائيل ميزانية ضخمة لحفر هذه الأنفاق، كما تصلها أموال كثيرة من جمعيات يهودية منتشرة في معظم الدول الأوروبية وفي الولايات المتحدة الأميركية.


وهناك حديث عن نفق آخر يجري التخطيط لحفره على مقربة من منطقة كنيسة الجثمانية بالقرب من باب الأسباط بجانب طنطور فرعون.


وتسربت معلومات عن نية الحكومة الإسرائيلية بناء خمسة آلاف وحدة سكنية لجلب المهاجرين اليهود من أجل إثبات التفوق السكاني على العرب في القدس.


المصدر: الجزيرة

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 894


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في linkedin
  • أضف محتوى في yahoo
  • أضف محتوى في live
  • أضف محتوى في myspace
  • أضف محتوى في friendfeed
  • أضف محتوى في reddit
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon



تقييم
5.22/10 (85 صوت)

محتويات مشابهة

الاكثر مشاهدةً/ق

محتويات مشابهة/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر تفاعلاً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.