إيمان القلوب    


تغذيات RSS

الأخبار
أخبار العالم الإسلامى
أطباء وحقوقيون يتهمون إسرائيل باستخدام أسلحة محرمة بغزة
أطباء وحقوقيون يتهمون إسرائيل باستخدام أسلحة محرمة بغزة
أطباء وحقوقيون يتهمون إسرائيل باستخدام أسلحة محرمة بغزة
01-08-2009 08:32 PM
اتهم حقوقيون وأطباء وأصحاب منازل مدمرة إسرائيل باستخدام قذائف وصواريخ محرمة دوليا في عدوانها العسكري على قطاع غزة الذي أدى حتى الآن لاستشهاد أكثر من سبعمائة فلسطيني وإصابة أكثر من ثلاثة آلاف آخرين أغلبهم نساء وأطفال.

وقالوا إن قوات الاحتلال الإسرائيلي تستخدم قذائف حارقة ومدمرة ضد المدنيين الفلسطينيين في القطاع ما أدى لبتر أطراف معظم شهداء العدوان، وإصابة الجرحى بحروق بالغة.

ونبه الأطباء إلى خطورة أوضاع المصابين نتيجة إصاباتهم بتلك القذائف المحرمة، فقد أعلن الطبيب بكر أبو صفية رئيس قسم الطوارئ في مستشفى العودة شمال قطاع غزة أن معظم الإصابات التي استقبلتها مشافي غزة تعاني من بتر بالأطراف جراء القذائف التي يستخدمها سلاح الجو الإسرائيلي.

وأضاف أبو صفية أن طبيعة هذه الإصابات لم تمر على الأطباء من قبل، وهو ما يدلل على أن قوات الاحتلال تستخدم هذه القذائف لأول مرة.

وبين أن معظم المصابين والشهداء وصلوا إلى المشافي محترقين أو مقطعين إلى أشلاء، منبها إلى خطورة وضع القطاع الصحي بغزة والذي يعاني صعوبات كبيرة نتيجة الحصار والعدوان.

جريمة حرب
من جانبه، قال مدير مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان في غزة خليل أبو شمالة إن ما تقوم به إسرائيل في عدوانها على غزة هو جريمة حرب من الطراز الأول ومكتملة الأركان على اعتبار أنها تشن حربا مفتوحة ضد المدنيين.

وأضاف أبو شمالة في حديث للجزيرة نت أن "ما تنفذه قوات الاحتلال الإسرائيلي يرقى لمستوى جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية" وأن الحكومة الإسرائيلية يجب أن تعاقب "حكومة وأفراد".

وشدد أبو شمالة على أن مجلس الأمن سجل فشلا ذريعا في التعامل مع الأزمة الراهنة ولم يستطع حماية المدنيين في غزة ولا الضغط على الحكومة الإسرائيلية لوقف عدوانها، كاشفاً عن تحرك للمؤسسات الحقوقية الفلسطينية لملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين أمام القضاء الدولي.

وأوضح مدير مؤسسة الضمير أن على الإسرائيليين التفكير قبل أن يغادروا دولة الاحتلال إلى أوروبا بأن هناك ملاحقة تنتظرهم في كل مكان.

رصاص البوارج
بدوره قال عمر أبو حصيرة الذي تضرر منزله نتيجة قصف البوارج الحربية الإسرائيلية على شاطئ بحر غزة إن رصاص البوارج أدى إلى احتراق الجدران وسقوطها وإلى حفر كبيرة وضخمة في الجدران المجاورة لمنزله.

وأضاف أبو حصيرة للجزيرة نت أن "هذه الرصاصات صغيرة الحجم، فما أدراك بالقذائف والصواريخ التي لم تنقطع عن الهطول كالمطر على المواطنين في قطاع غزة".


المصدر: الجزيرة

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 666


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في linkedin
  • أضف محتوى في yahoo
  • أضف محتوى في live
  • أضف محتوى في myspace
  • أضف محتوى في friendfeed
  • أضف محتوى في reddit
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon



تقييم
5.83/10 (57 صوت)

محتويات مشابهة

الاكثر مشاهدةً/ق

محتويات مشابهة/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر تفاعلاً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.